الأخبار

أبو نعيم: لن نسمح لأي عابثٍ بتهديد أمن غزة ومصر

17 تموز / يوليو 2017. الساعة 02:03 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

غزة - متابعة صفا

حذَّر رئيس قطاع الشؤون الأمنية في غزة توفيق أبو نعيم من أن وزارة الداخلية لن تسمح لأي عابث بتهديد الأمن القومي الفلسطيني والمصري.

وأكد أبو نعيم خلال حفل تخريج الدفعة الخامسة "بكالوريوس العلوم الشرطية والقانونية" بكلية الرباط الجامعية أن الوزارة ستبقى بكل أجهزتها الحامية للجبهة الداخلية وستواجه كل من يحاول العبث بأمن الوطن والمواطنين، "وسنعمل جنباً إلى جنب لحفظ الأمن بيننا وبين أشقائنا في مصر".

وشدّد على دور الأمن الوطني اليوم في حفظ الأمن والنظام وتنظيم الحدود الجنوبية مع جمهورية مصر العربية، مؤكداً أن الوزارة عازمة على ضبط الحدود وكل من يحاول العبث بالأمن القومي المصري.

أبو نعيم كل أبناء الشعب الفلسطيني لاحترام القانون والنظام العام، مشدداً أنه لا أحد فوق القانون.

واستعرض إنجازات وزارة الداخلية في ظل الحصار الإسرائيلي المشدد لقطاع غزة للعام 11 على التوالي، قائلاً "بفضل كوادرنا المخلصة واصلنا البناء والتطوير، وسنفشل أي مخططات رامية لضرب المقاومة وتفتيت الجبهة الداخلية".

وتابع حديثه "برزت قدرة وزارة الداخلية في ذلك بمواجهة جريمة الاحتلال باستشهاد القائد مازن فقها؛ بعد كشف الخطوط التي نسجتها مخابرات الاحتلال للإيقاع بأبنائنا ومقاومتنا".

مسؤولية وطنية

وأكد النائب الأول بالمجلس التشريعي أحمد بحر على المسؤولية الوطنية الملقاة على الخريجين بالدفعة الخامسة "بكالوريوس العلوم الشرطية والقانونية"، داعياً إياهم للقيام بواجبهم لحفظ الأمن للشعب الفلسطيني.

وقال "أيها الخريجون عليكم ان تقوموا بواجبكم لحفظ الأمن لشعبنا، وأن تشكلوا لجانا قانونية لتقدموا الاحتلال إلى المحاكم الجنائية الدولية".

 كما تضمن الحفل تخريج الدفعة الأولى من الملاحة البحرية، وشدد بحر على أهمية عمل أبنائها لتأمين الحدود البحرية للشعب الفلسطيني في غزة، والعمل على تحرير بحر فلسطين كاملاً، وفق قوله.

واستهجن بحر منع الاحتلال الإسرائيلي إقامة الاذان في المسجد الأقصى عقب عملية القدس الأخيرة، موضحاً أن العملية تأتي رداً على جرائم الاحتلال في مدينة القدس.

وتابع حديثه "نقول للذين يستنكرون هذه العملية؛ هؤلاء المنافقين والخونة عليهم أن يرحلوا عن شعبنا، وأن يخرجوا من ديارنا فإن شعبنا يلفظهم".

وأضاف "نقف اليوم أمام مؤامرة خطيرة يقودها الرئيس محمود عباس الذي استنكر هذه العملية البطولية؛ بل زاد الطين بلة أن يذهب ماجد فرج للتعزية بجنود الاحتلال".

وتخلل حفل التخرج عروض ميدانية متنوعة لفوج التخرج منها حركات قتالية وعروض صاعقة متنوعة، وسط حضور كبير من الجمهور وممثلين عن الفصائل والقوى الوطنية ورؤساء الجامعات بغزة.

واختتم حفل التخرج بتكريم الطلبة المتفوقين في الدفعة الخامسة "بكالوريوس العلوم الشرطية والقانونية" وتوزيع الشهادات على جميع الطلبة.

ف م/ع ق/ط ع

الموضوع الســـابق

مجلس الكنائس الإفريقي يؤيد حركة مقاطعة "اسرائيل"

الموضوع التـــالي

هنية للمقدسيين: نحن في معركة واحدة ولن نسمح بتمرير مخططات الاحتلال

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …