الأخبار

الإفراج عن والد وشقيق أحدهم

ترقب لتحرير جثامين الشهداء جبارين واستدعاء شبان للتحقيق بأم الفحم

16 تموز / يوليو 2017. الساعة 09:15 بتوقيت القــدس.

أخبار » فلسطينيو٤٨

تصغير الخط تكبير الخط

أم الفحم - صفا

استدعت شرطة الاحتلال العديد من الشبان الفلسطينيين بمدينة أم الفحم بالداخل الفلسطيني المحتل للتحقيق، على خلفية عملية الاشتباك التي نفذها 3 من أبناء المدينة بساحات المسجد الأقصى المبارك، وأدت لاستشهادهم ومقتل شرطيين احتلالييْن وإصابة أخرين.

وقالت مصادر محلية لوكالة "صفا"، إن المدينة تشهد أجواء شديدة التوتر منذ تفكيك عناصر الشرطة خيمة عزاء نصبها أقارب الشهداء الثلاثة، حيث استدعت شرطة الاحتلال عددًا من أهالي الحي والأقارب للتحقيق.

وأفادت المصادر أن المدينة تشهد ترقب شديد للأهالي الذين ينتظرون معلومات حول تسليم جثامين الشهداء.

وأكدت أن سلطات الاحتلال رفضت تحديد موعد لتسليم جثامين شهداء عملية القدس.

وقالت إن شرطة الاحتلال رفضت إعطاء أي معلومة عن نيتها تسليم جاثمين الشهداء الثلاثة، ورفضت التفاوض حتى على تحديد موعد للتسليم.

إلى ذلك، أفاد الناشط عبد الله الفحماوي وكالة "صفا"، بأن سلطات الاحتلال أفرجت عن والد وشقيق الشهيد محمد أحمد جبارين، أحد شهداء العملية، بعد اعتقالهما أثناء مداهمة المنزل واقتيادهما للتحقيق.

يُذكر أن شهداء عملية القدس التي وقعت الجمعة الماضي هم: محمد أحمد محمد جبارين (29 عاما)، محمد حامد عبد اللطيف جبارين (19 عاما) ومحمد أحمد مفضل جبارين (19 عاما)، حتى هذه اللحظة.

ر ب/ط ع

الموضوع الســـابق

الحركة الإسلامية الجنوبية بالداخل تدين إغلاق الأقصى

الموضوع التـــالي

"عدالة" يطالب بالتحقيق بملابسات استشهاد منفذي عملية القدس

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …