الأخبار

مناورات أميركية كورية جنوبية ردًا على صواريخ بيونغ يانغ

05 تموز / يوليو 2017. الساعة 09:09 بتوقيت القــدس.

أخبار » دولي

تصغير الخط تكبير الخط

سول - صفا

أطلقت القوات الأميركية والكورية الجنوبية الأربعاء، صواريخ بالستية خلال مناورات تحاكي هجومًا على كوريا الشمالية، في "رسالة تحذير قوية" إلى بيونغ يانغ التي أطلقت صاروخًا عابرًا في أول تجربة من نوعها.

وأكد الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون الأربعاء، أن التجربة الناجحة الثلاثاء يوم العيد الوطني الأميركي "هدية للأوغاد الأميركيين".

ويشكل امتلاك كوريا الشمالية صاروخا بالستيًا عابرًا للقارات يمكن تزويده برأس نووية منعطفا مهما للنظام الكوري الذي أجرى حتى اليوم خمس تجارب نووية ويمتلك ترسانة صغيرة من القنابل الذرية.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترمب تعهد في يناير بان ذلك "لن يحصل". إلا أن العديد من الخبراء قالوا إن صاروخ هواسونغ-14 يمكنه بلوغ الألسكا.

سيفرض هذا النجاح الذي حققته بيونغ يانغ ويشكل تحديا جيوسياسيا لواشنطن، إعادة تقييم للتهديد الذي يمثله أحد أكثر الأنظمة انعزالية في العالم.

بعد أقل من 24 ساعة على التجربة التي أثارت تنديدا من قبل الأسرة الدولية، قامت القوات الأميركية والكورية الجنوبية بإطلاق عدة صواريخ قصيرة المدى سقطت في بحر اليابان.

وتحدثت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية عن توجيه "رسالة تحذير قوية"، من خلال المناورات بينما أوضحت رئاسة أركان القوات الكورية الجنوبية ان التدريبات "اثبت القدرة على توجيه ضربة محددة بدقة إلى القيادة العامة للعدو في حال الطوارئ".

وتربط بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة اتفاقية تعاون عسكرية كما ينتشر نحو 28 ألف عسكري أميركي في القسم الجنوبي من شبه الجزيرة الكورية.

من المتوقع إن تثير هذه المناورات غضب الشمال الذي يشدد على انه مضطر لتطوير برامج عسكرية وبالستية لمواجهة التهديد الذي يمثله الانتشار العسكري الأميركي الكثيف في الجنوب.

المصدر: أ ف ب

#كوريا الجنوبية #أمريكا #مناورة

ا م/ط ع

الموضوع الســـابق

مقتل شرطيين وإصابة 10 آخرين في انفجار شمال سيناء

الموضوع التـــالي

تمديد مهام جعفري 3 سنوات أخرى بقيادة الحرس الثوري


جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل