الأخبار

ردًا على قرار السماح للنواب

نواب الحركة الإسلامية: لسنا بحاجة لإذن من أحد لدخول الأقصى

03 تموز / يوليو 2017. الساعة 11:44 بتوقيت القــدس.

أخبار » فلسطينيو٤٨

تصغير الخط تكبير الخط

الداخل المحتل - صفا

رد نواب الحركة الإسلامية بالقائمة العربية الموّحدة في الكنيست الاسرائيلي، على ما صدر عن رئاسة وزراء حكومة الاحتلال بسماحها لأعضاء الكنيست دخول المسجد الأقصى المبارك، بالقول: "لسنا بحاجة لإذن من أحد لدخوله".

والنواب هم: مسعود غنايم ، عبد الحكيم حاج يحيا، وطلب أبو عرار.

وجاء في الرد: "نحن كمسلمين وعرب لسنا بحاجة لموافقة من قبل الحكومة الإسرائيلية أو من رئيس الوزراء الاسرائيلي، للدخول لأقدس مقدساتنا في البلاد، ومن حقنا دخوله للصلاة فيه في أي وقت، ولا حق لليهود فيه ولو بمثقال ذرة، والمسجد الأقصى منطقة محتلة وعلى اسرائيل الانسحاب منها فورًا".

وشددوا بالقول "سنواصل ممارسة حقنا في دخول المسجد الأقصى للصلاة فيه ولا ننتظر موافقة أو اذن من رئيس وزراء إسرائيل، او من الحكومة الإسرائيلية".

وأكد النواب أن "اسرائيل" بادعائها بالحق في المسجد الأقصى تزور التاريخ، وتؤجج المنطقة".

وأشاروا بالقول "دخلنا للأقصى في كل الأوقات، ولم ولن تردعنا قرارات سياسية بائسة. ونحذر من استمرار تدنيس المسجد الاقصى من قبل الوزراء أو أعضاء كنيست يهود وقطعان المستوطنين وغيرهم، ويجب وقف الاقتحامات فورًا، ونحمل الحكومة الاسرائيلية تبعات سياساتها تجاه المسجد الأقصى".

ر ب/ط ع

الموضوع الســـابق

الاحتلال يُشعِر باقتحام "أم الحيران" غدًا وهدم مباني فيها

الموضوع التـــالي

تجريف أراضي وسياج وسدة بالنقب وتأجيل عمليات هدم

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …