الأخبار

بعد موافقة الكابينت على تقليص الكهرباء

محلل عسكري إسرائيلي: عباس يُقامر بحياة جنودنا بغزة

16 حزيران / يونيو 2017. الساعة 11:11 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

القدس المحتلة - ترجمة صفا

بعد أيام من قرار الكابينت الإسرائيلي الموافقة على طلب السلطة الفلسطينية تقليص الكهرباء لقطاع غزة، وصف محلل عسكري إسرائيلي القرار بـ "اللعب في مربع أبو مازن (الرئيس محمود عباس) دون مقابل".

وقال المحلل العسكري في القناة العاشرة العبرية "ألون بن دافيد" إن: "الكابينت قرر التعاطي مع طموحات رئيس السلطة عباس بمقاتلة حماس حتى آخر جندي إسرائيلي؛ وذلك بعد فشله على مدار 10 سنوات في إسقاط حكم حماس.

وأضاف الكاتب بأنه يستغرب المصلحة الإسرائيلية الكامنة خلف دعم عباس مقابل حماس؛ في الوقت الذي "قد يكلف هذا الأمر حربًا جديدة وقتلى إسرائيليين جدد".

وتابع: "ما الذي سنقوله لعائلات القتلى من الجنود والمواطنين ؟ قتلتم كرمال عيون عباس!!".

وتحدث "بن دافيد" عن معرفة الجيش والشاباك بمدى المقامرة التي اتخذها الكابينت، في حين نقل عن مصادر بدوائر صناعة القرار العسكرية والأمنية قولها بأنهم يأملون بأن تقوم جهة ما بالتدخل وتحمل أعباء الكهرباء.

وعلق الكاتب ما نصه "أظهر عباس هذا الأسبوع على أنه قوي أمام حماس، الرجل الذي لم يجرؤ على الاقتراب من غزة طوال 10 سنوات مضت ويتجاهل زيارة جنين وطولكرم، ويدير رام الله بصعوبة، وتبين هذا الأسبوع بأنه مستعد لمواجهة حماس وقتالها حتى آخر جندي إسرائيلي ".

وأضاف: "وزراء الكابينت الذين يكيلون له الشتائم يوميًا اصطفوا إلى جانبه (عباس) ووقفوا معه في صراعه السياسي ضد حماس، ونقطة الأمل الوحيدة هي مناقشة الكابينت أخيرًا إقامة ميناء بحري لقطاع غزة".

ع ص/ ا م

الموضوع الســـابق

فصائل تبارك عملية القدس البطولية وتعدها دليل تمسك بالمقاومة

الموضوع التـــالي

الاحتلال يحاصر قرية دير أبو مشعل غرب رام الله

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …