الأخبار

التقت شخصيات من غزة

"الرباعية" تعكف على إعداد خارطة اقتصادية للأراضي الفلسطينية

12 حزيران / يونيو 2017. الساعة 10:18 بتوقيت القــدس.

أخبار » اقتصاد

تصغير الخط تكبير الخط

القدس المحتلة - صفا

أجرى وفد يمثل مكتب اللجنة الرباعية الدولية في القدس المحتلة على مدار الأسبوع الماضي سلسلة لقاءات مع شخصيات من قطاع غزة استهدفت التعرف على واقع القطاع والفرص المتاحة لجذب وتشجيع الراغبين بالاستثمار في قطاعات الأعمال المختلفة.

وحث الوفد الشخصيات على تنفيذ مشاريعهم اعتمادًا على خارطة ورؤية اقتصادية تحدد بشكل واضح ملامح قطاع غزة وامكاناته ومتطلبات تحسين أوضاعه الاقتصادية.

وذكرت صحيفة "الأيام" المحلية عبر أحاديث منفصلة أجرتها مع وفد الرباعية وعدد ممن التقاهم الوفد في غزة، أن الرباعية بصدد إنجاز مشروع الخارطة الاقتصادية التي تستهدف توضيح مواقع الأعمال والأنشطة الاقتصادية المختلفة، وفرص الاستثمار المتاحة أمام المستثمر العربي أو الأجنبي في الأراضي الفلسطينية.

واشار مدير مشروع قسم الخرائط الاقتصادية لدى الرباعية عمار ندى إلى أن المشروع المذكور يستهدف إعداد خارطة اقتصادية لخدمة ومساعدة المستثمرين ورجال الأعمال في التعرف إلى الاحتياجات المطلوب تلبيتها وسبل النهوض في الوضع الاقتصادي والمعيشي.

وبين أن الرباعية تسعى من خلال المشروع ذاته للتركيز على المشاريع الاستثمارية والخدمية الجديدة، وتعريف المستثمرين بالفرص المتاحة أمامهم للاستثمار في القطاعات المتاحة في المناطق المختلفة بالضفة والقطاع.

وقال إن مشروع الخارطة الاقتصادية للأراضي الفلسطينية يبحث في عدة محاور تشمل قطاعات الأعمال والاتصالات واحتياجات السلطة لتفعيل النشاط الاستثماري، وذلك عبر إجراء عملية مسح شامل لمواقع الاستثمار في الأراضي الفلسطينية سواء الاستثمار في أو الزراعة أو الصناعة في الضفة والقطاع، وكذلك التعرف إلى واقع المناطق المصنفة "ج" في الضفة واحتياجات ومتطلبات هذه المناطق.

وأوضح أنه التقى خلال زيارته إلى غزة الأسبوع الماضي العديد من المسؤولين وممثلي مؤسسات القطاع الخاص والمجتمع المدني، وكذلك مع عدد من القائمين على قطاعات اقتصادية مختلفة وذوي العلاقة ممن يتابعون ملفات تتعلق بالإعمار وواقع القطاع الزراعي واحتياجاته.

ولفت ندى إلى أن اللقاءات المذكورة ركزت على توصيف حجم المشاكل والأزمات التي يعاني منها قطاع غزة وسبل الخروج منها، وتحسين الأوضاع المعيشية، وذلك من خلال توفير خارطة اقتصادية توضح جملة هذه القضايا لوضعها أمام المسؤولين وصناع القرار.

من جهته، أوضح نائب رئيس مجلس إدارة مركز التجارة الفلسطيني "بال تريد" رجل الأعمال فيصل الشوا أنه ركز خلال لقائه مع وفد الرباعية على أهمية تفعيل جهود اللجنة عبر العمل على تنفيذ مشاريع تستهدف توفير فرص عمل للمتعطلين.

ودعا الشوا الذي التقى الوفد المذكور، اللجنة الرباعية للاهتمام بمعالجة أزمة الكهرباء، وتقديم الدعم اللازم للمصانع الكبيرة والمتوسطة التي لحق بها دمار كلي خلال الحرب الأخيرة على القطاع، وذلك عبر دعم تلك المصانع بالمنح المالية أو القروض الميسرة.

وشدد على أهمية تعزيز حرية حركة الأفراد وتنقل البضائع من وإلى القطاع وإزالة القيود المفروضة على حركة تصدير منتجات القطاع إلى الخارج، وكذلك تسهيل دخول المواد الخام ومستلزمات الإنتاج المختلفة.

وأوصى آخرون ممن التقوا وقد الرباعية، بضرورة تركيز جهود المؤسسات الدولية على دعم مشروع تمديد خط الغاز لمحطة توليد الكهرباء، وممارسة الضغط اللازم على الجانب الاسرائيلي لإلغاء ما يعرف بقائمة الاستخدام المزدوج.

وكذلك تذليل مشكلة إدخال البضائع عبر معبر كرم أبو سالم من خلال إلغاء عمليات إعادة التحميل والتنزيل للبضائع لأكثر من مرة، والعمل على إنشاء موقع الكتروني لتسهيل متابعة التجار لحركة بضائعهم.

ر ش/ط ع

الموضوع الســـابق

ثبات سعر صرف الدولار على انخفاض

الموضوع التـــالي

اتحاد المستهلك: الاسمنت المستورد أعلى جودة من الاسرائيلي

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …