الأخبار

تقرير مسرّب: الروس حاولوا اختراق أنظمة التصويت المحوسبة في أمريكا

06 حزيران / يونيو 2017. الساعة 10:22 بتوقيت القــدس.

تقنية » تقنية

تصغير الخط تكبير الخط

موسكو - صفا

بحسب تقرير لموقع تحريات وتقصي حقائق شهير، فإن عملاء المخابرات الروس حاولوا اختراق أنظمة التصويت الأمريكية أسابيع قليلة قبيل الانتخابات الرئاسة بالولايات المتحدة.

وما إن نشر موقع التحقيقات intercept، تفاصيل سرية كانت قد سرّبت اليه حول تقرير سريّ من قبل وكالة الأمن القومي الامريكية NSA بخصوص محاولة الاختراق الروسية، حتى سارعت الوكالة الاستخباراتية الأمريكية الى اعتقال موظفة تعمل كموظفة مقاولة لدى الوكالة تدعى رياليتي وينر لاتهامها بالتسريب للموقع.

ويشير التقرير السري الى محاولتين لاختراق الأنظمة المحوسبة للتصويت من قبل وحدات الاستخبارات في الجيش الروسي، الأولى تمت في شهر آب/ أغسطس والثانية في نهاية تشرين الأول/ أكتوبر، واستهدفت عشرات الموظفين المحليين المسؤولين عن تنظيم الانتخابات في مواقعهم.

وبحسب التقرير فإنه في أعقاب عملية الاختراق الأولى والتي استحوذ عبرها العملاء الروس على معلومات وعناوين بريد الكتروني لموظفين حكوميين مسؤولين عن الانتخابات، أرسلوا للموظفين المسجلين في القائمة البريدية ملفات تظهر كأنها أنظمة الانتخابات المحتلنة لكنها تحوي على برامج فيروسية تسمح لقراصنة الانترنت السيطرة على الحواسيب أو الأنظمة المحوسبة عن بعد (في هذه الحالة الأنظمة المعنية ببرامج التصويت وآلات التصويت المحوسبة).

من جانبها أعلنت الوكالة الاستخباراتية اعتقال الموظفة السابقة، رياليتي وينر، في منزلها بولاية دجورجيا، من قبل مكتب التحقيقات الفدرالي – FBI في أعقاب نشر تحقيق شامل حول محاولات التأثير الروسية على نتائج الانتخابات الأمريكية والذي شمل فضح أمر هذا التقرير السري، بتهمة أنها قامت بتسريبه.

وأوضحت الوكالة في بيان أن "نشر مواد سرية من هذا النوع دون اذن يعرض الأمن القومي للخطر ويضرب بثقة الجمهور بالحكومة في عرض الحائط".

#روسيا

ع ق

الموضوع الســـابق

أقوى 8 مزايا في iOS 11 الجديد

الموضوع التـــالي

ون بلس تحدد 20 يونيو موعداً للكشف عن OnePlus 5

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل