الأخبار

طه.. طالب بلجم الجريمة فأرداه الاحتلال بـ 3 رصاصات غادرة

06 حزيران / يونيو 2017. الساعة 11:11 بتوقيت القــدس.

أخبار » فلسطينيو٤٨

تصغير الخط تكبير الخط

كفر قاسم - صفا

في مسيرة احتجاجية مُطالبة برحيل شرطة الاحتلال الإسرائيلي بمدينة كفر قاسم في الداخل الفلسطيني المحتل ليديرها أهالي المدينة؛ وذلك لتشجيعها وتقاعسها عن لجم الجريمة المنتشرة مؤخرًا؛ قتل عنصر احتلالي الشاب محمد طه بـ 3 رصاصات غادرة في الصدر والرأس.

رئيس بلدية كفر قاسم والناطق باسم اللجنة الشعبية بالمدينة المحامي عادل بدير شهد حادثة إعدام طه وروى لوكالة "صفا" كيف قتل في مسيرة مطلبية تنادي بالحد من الجريمة.

يقول بدير إن "شرطة الاحتلال بادرت بإطلاق الرصاص على المتظاهرين أمام مقر الشرطة، وأطلقت الرصاص الحي والمطاطي والقنابل في الهواء بشكل استفزازي وعنيف، ما أثار غضبًا شديدًا وسط المتظاهرين".

ويضيف: وصلت إلى مقر الشرطة بصعوبة من بين المتظاهرين مع استمرار إطلاق النار؛ وتحدثت مع عناصر الشرطة وقلت لهم: "أوقفوا إطلاق النار، لماذا تطلقون النار وهم لا يشكلون خطرًا عليكم..، فرفعوا السلاح في وجهي وهددوني وقالوا لي": "لا تتدخل".

وبحسب بدير، فإن عناصر شرطة الاحتلال تحصنت داخل المقر؛ ما أدى لتقدم المتظاهرين المطالبين برحيلها لتقاعسها؛ فهددوا في تلك اللحظة بأن ينقلب الوضع إلى الأسوأ إذا أصيب أي عنصر احتلالي".

ويتابع: "شرطة الاحتلال أعطت المتظاهرين ساعة ونصف لتهدئة الأوضاع، وقدم المتظاهرون حلولًا لذلك الأمر، إلا أنهم لم يردوا وبقوا داخل المقر".

ويروي بدير واصفًا جريمة القتل: "بعد ثلاث دقائق، فتح أحد عناصر شرطة الاحتلال باب المقر وأطلق النار تجاه الشاب طه؛ رغم أنه لم يشكل أي خطر، وأصابه بثلاث طلقات نارية في الصدر والرأس".

وفي تلك اللحظة-يصف بدير-"اشتدت المواجهات وتقدم الشبان وأشعلوا إطارات السيارات ثم أحرقوا سيارات للشرطة، واختلت الأمور في المكان، إلى حد عدم القدرة على احتواء الأمر".

ويؤكد أن قوات الشرطة تتواجد حاليًا بكثافة في منطقة المقر، فيما تشهد المدينة حالة من الغليان والتوتر، ويشير إلى أن البلدية واللجنة تراقب الوضع وتتواصل مع الجهات كافة.

ويتواجد جثمان الشهيد حاليًا في معهد أبو كبير المركزي للتشريح، ويتوقع أن تتجدد المواجهات بعد تشييع الجثمان عصر اليوم.

ويشدد بدير على أنه سيتم التحرك قانونيًا لمحاكمة عناصر شرطة الاحتلال، والشرطي الذي أطلق النار عن قرب على الشهيد وبشكل متعمد، خاصة وأنه معروف لدينا.

وانتشرت مؤخرًا في كفر قاسم عدة جرائم قتل، ولم تعمل شرطة الاحتلال على إيجاد القتلة وتقديمها للمحاكم، ما يشكل تهديدًا لأمن وسلم المواطنين الفلسطينيين في الأراضي المحتلة.

ر ب / م ت

الموضوع الســـابق

إضراب شامل بالداخل المحتل غدًا تنديدًا بقتل الشهيد طه

الموضوع التـــالي

إضراب شامل بأراضي الـ48 ردًا على جريمة قتل الشهيد طه

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …