الأخبار

مسيرة بكفر قاسم تطالب برحيل شرطة الاحتلال منها

05 حزيران / يونيو 2017. الساعة 11:09 بتوقيت القــدس.

أخبار » فلسطينيو٤٨

تصغير الخط تكبير الخط

كفر قاسم - صفا

شارك المئات من أهالي كفر قاسم مساء الأحد في مسيرة غضب منددة بتقاعس شرطة الاحتلال التي تنتشر بكثافة في المدينة في فك رموز الجرائم ومكافحة العنف والجريمة، مطالبين برحيلها من المدينة.

وطافت المسيرة التي انطلقت بعد صلاة التراويح من مساجد المدينة وطافت الشوارع وحطت صوب مقر الشرطة، ودعا الأهالي إلى رحيل الشرطة عن المدنية وإغلاق مقرها، مؤكدين أن جرائم القتل تصاعدت بالمدينة عقب افتتاح مقر الشرطة.

وتقدم المسيرة أعضاء اللجنة الشعبية والقيادات المحلية والفعاليات السياسية والوطنية ونشطاء الأحزاب والحركة الإسلامية ورئيس البلدية المحامي عادل بدير وأعضاء المجلس البلدي.

واستعرض رئيس البلدية المحامي عادل بدير في كلمته التطورات الأخيرة وخاصة اللقاء الذي جمعهم مع قائد لواء المركز في شرطة إسرائيل، حيث أكد الرئيس أنه لم يلمس أي تقدم في المفاوضات مع الشرطة وكل ما طرح من حلول من قبلهم هي بعيدة الأمد.

وأكد رئيس البلدية على مطلبه للشرطة بوضع منطاط صناعي  في الجو والذي يعمل كقمر صناعي فوق البلدة يقوم بتوثيق وتصوير كل ما يجري على الأرض، وهو ما قامت به الشرطة في مدينة نتانيا وقد ساعد في لجم الجريمة.

ويأتي هذا الحراك، في الوقت الذي أعلن أن إضراب شامل في مدارس المدينة وجهاز التربية والتعليم احتجاجًا على تقاعس الشرطة، خاصة وأنه منذ مطلع العام الحالي سجلت 6 جرائم قتل دون أتعلن الشرطة عن فك رموزها أو إلقاء القبض على المشتبه بهم.

على ذلك، يستمر الإضراب في المدارس باستثناء التعليم الخاص، وتصعيد الخطوات الاحتجاجية، بما فيها بحث تنظيم مظاهرة، أمام مكتب وزير الأمن، جلعاد إردان.

ر ب/ط ع

الموضوع الســـابق

السجن 23 شهرًا وغرامة على أحد "عشاق الأقصى"

الموضوع التـــالي

محاضر بجامعة حيفا يطلب إنهاء عمله بسبب الحقائق المشوهة بالكتب

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل