الأخبار

الزهار:قطع الرواتب لن يقطع طريقنا نحو التحرير

19 نيسان / أبريل 2017. الساعة 11:22 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

غزة - صفا

قال عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية حماس محمود الزهار إن قطع الرواتب لن تقطع طريقنا نحو تحرير أرضنا، وسنواصل طريقنا نحو المسجد الأقصى.

وأكد الزهار خلال حفل تأبين الشهيد أنس أبو شاويش الذي نظمته كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس، الثلاثاء، في غزة "أن قطع الرواتب لن تقطع اهدافنا تحت الأرض أو فوق الأرض وسنواصل طريقنا نحو التحرير والمسجد الأقصى".

وارتقى الشهيد القسامي أبو شاويش الأحد الماضي إثر انهيار نفق للمقاومة شرق مدينة غزة.

وأوضح الزهار أن الرواتب تصرف لأجل الأجساد، أما ارواحنا تصرف لأجل وطن مسلوب، ووطننا ليس للبيع، على حد قوله.

وأضاف "نحن في حضرة شاب اختاره الله تعالى في حضرة القرآن، نحن في حضرة شاب ترجم حروف القرآن إلى فعل، الشهيد انس كان نموذجا طيبا وحيا لحركة حماس".

وذكر الزهار أن الشاب أبو شاويش ترجم القرآن إلى واقع عملي بعد أن قدم روحه رخيصة في سبيل الله، ولا نعزي بالشهداء لأنه لا عزاء بالأحياء".

وبارك الزهار لعائلة الشهيد أنس استشهاد ابنهم، داعياً إياهم بالصبر والثبات.

وذكر الزهار أن رئيس حكومة الاحتلال بنيامين ناتنياهو اعترف بفشل الاحتلال في الوصول لحل للأنفاق.

مسيرة الإعداد

وزف أحد جنود القسام خلال حفل التأبين الشهيد أنس لعائلته، قائلاً "تلتقي اليوم روحه الطاهرة لتعانق أرواح الشهداء من قبله القائد عبد العزيز الرنتيسي الذي وافق ذكرى استشهاد انس".

وأكد أن دماء الشهداء هي الوقود التحرير، مشدداً أن مسيرة الإعداد والتجهيز مستمرة "تزيح الحدود وتكسر القيود وترعب الاحتلال حتى يبقى شعارنا تعود الأرض حرة".

وبعث رسالة إلى الاحتلال أن القسام سيزحف من أنفاق العز "نطاردكم في خيالكم، نلاحقكم في منامكم وفي طرقاتكم وتجمعاتكم؛ فارحلوا بصمت وإلا فتجهزوا للموت لأن القسام زاحف اليكم".

وشدد قوله "لن يهدأ لنا بال حتى نطأ بأقدامنا أزقة فلسطين، ونطوف بساحات الأقصى مهللين مكبرين، وتدوس اقدام أمهات الشهداء أعناق الذل والخيانة من الصهاينة والمنافقين".

وتابع حديثه "إلى الذين يقامرون بقوت شعبنا ويتاجرون بثوابتنا؛ خاب فألكم وطاش سهمكم عودوا إلى رشدكم وحب شعبكم قبل أن يخلد التاريخ خزاياكم".

من جانبه قال هشام أبو شاويش شقيق الشهيد أنس إنه يعجز عن وصف ما قدمه الشهداء لشعب فلسطين، "ابننا أنس لم يكن شاباً عادياً؛ بل مجاهداً عرف درجاتهم فسعى إليهم؛ أمضى حياتهم على القرآن فكان حافظاً لكتاب الله".

وأكد أبو شاويش أن روح ابنهم ستكون سراجا لطريق النصر والتحرير، مشدداً أن دماء شهداء الاعداد تؤكد أن المقاومة وكتائب القسام على جهوزية تامة للتصدي لأي غدر إسرائيلي على غزة.

وتابع حديثه "نقول للقسام إننا معكم ونساندكم في مشواركم الجهادي، ونحن لن نكين حتى تحرر وطننا، ولنا استعداد لتقديم أبنائنا جميعاً لتحرير فلسطين".

ف م/ق م

الموضوع الســـابق

إصابات خلال مواجهات في بلدة أبو ديس

الموضوع التـــالي

الاحتلال يعتقل 9 مواطنين بالضفة وينهب مبلغًا من المال

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل