الأخبار

بعد مهاجمته متظاهري رام الله والشهيد الأعرج

ضميري يشتكى من تلقيه 105 مكالمات ورسائل شتائم

14 آذار / مارس 2017. الساعة 06:52 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

رام الله - صفا

اشتكى الناطق باسم الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة الفلسطينية اللواء عدنان ضميري اليوم الثلاثاء من تلقيه سيل من مكالمات ورسائل الشتائم على خلفية تصريحاته الأخيرة أثر قمع المتظاهرين في رام الله وبيت لحم.

وذكر ضميري على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "الفيس بوك"، أن الرسائل تضمنت تهديدات بالقتل، وقال إن مصدرها غزة وتركيا والأردن وأوروبا، مضيفا أنه لن يقاضي أحد لكنه سيحتفظ بها "لتوثيقها في مذكراتي لأجيال قادمة".

وكان ضميري أثار موجة انتقادات بعد أن وصف المتظاهرين احتجاجا على محاكمة الشهيد باسل الأعرج ورفاقه الأسرى لدى الاحتلال بأنهم مرتزقة لأجندات خارجية ويستهدفون التخريب الداخلي.

وجاءت هذه التصريحات بعد اعتداء الأمن الفلسطيني بالضرب المبرح على المشاركين في تظاهرتي رام الله والبيرة ما أوقع عدد كبير من الإصابات من بينهم والد الشهيد الأعرج.

وفيما يلي نص تصريح ضميري:

حتى الآن على جهازي 105 مكالمة ورسالة شتائم بذيئة . وتهديد بالقتل وقتل الأبناء.. وشتم أعراض الأم والأب والأخت..

مصدرها غزة .. تركيا .. الأردن  أوروبا... لا أستطيع نشرها لأنها أكثر من بذاءة.. وسفالة .. انهم يتحدثون باسم الشعب والشهيد .. لا قيم لا أخلاق لا دين لا عادات لا تقاليد هذه لغتهم .. وتربيتهم وحدهم . يكبرون عليه عند حماس وشركائها في اليسار الطفولي ..

 هذا عدى عن ما حمله الفيسبوك من قيء ... وتخوين وتكفير .. وسفالة.. على صفحات التعبير والحرية وادعياءها.. لن ا قاضي أحد ولا أشكو لأحد لكني ساحتفظ بها لتوثيقها في مذكراتي لأجيال قادمة .. كما اوصلوا لنا جرائم الخوارج .. سنوثق ونوصل للأجيال القادمة ثقافة حماس وشركائها في مرحلة التحرر ... وكيف تحول هؤلاء إلى شتامين ورداحين .. ببذاءة..

ر أ/ع ا

الموضوع الســـابق

مثقفون وسياسيون يختلفون حول مشروع "دولة غزة"

الموضوع التـــالي

اندلاع مواجهات باقتحام الاحتلال لقرية بدرس

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …