الأخبار

الفصائل الفلسطينية بلبنان: أحداث برج البراجنة ليس لها أي بعد سياسي

10 آذار / مارس 2017. الساعة 07:21 بتوقيت القــدس.

أخبار » اللاجئون

تصغير الخط تكبير الخط

بيروت - صفا

أكدت الفصائل الفلسطينية في لبنان "أن الأحداث المؤسفة التي جرت اليوم الجمعة، في مخيم برج البراجنة والجوار وأدت إلى إصابات وأضرار، هي حدث فردي تطور إلى خلاف واشتباك بين عائلتين من المخيم والجوار، وليس لها أي بعد سياسي أو حزبي".

وأدانت الفصائل الفلسطينية في بيان لها هذه الأحداث، مؤكدةً على "التنسيق مع الجيش اللبناني والقوى الأمنية والأحزاب اللبنانية، وفعاليات المخيم والمنطقة من أجل تثبيت الأمن والاستقرار ومحاسبة المخلين بالأمن والنظام".

وشددت على "العلاقة الأخوية والنضالية التي تربط مخيم برج البراجنة ومخيمات بيروت مع أشقائنا اللبنانيين كافة، الذين تقاسموا الهم والمعاناة وواجهوا الاحتلال الإسرائيلي بكل بسالة وشجاعة".

ووجهت الفصائل التحية إلى "أهلنا في المخيمات لوعيهم وانضباطهم وحرصهم على هذه العلاقات الأخوية مع أشقائنا في الجوار، وتعزيزها وتحصينها في وجه ما يحاك لنا جميعا من استهدافات ومؤامرات".

وشهد محيط المخيم بعد ظهر اليوم اشتباكات بين عناصر فلسطينية وحي البعلبكية (بيت جعفر)، هو أعنف اشتباك يقع منذ 30 عامًا، وفق شهود عيان.

وسمعت أصوات الرصاص والقذائف في المناطق المحاذية للمخيم، وسط معلومات عن سقوط إصابات من الطرفين، كما أصيب المسؤول السياسي لحركة حماس في المخيم علي قاسم أثناء محاولته وقف إطلاق النار ومنع تمدد الاشتباكات في محيط المخيم.

ا م

الموضوع الســـابق

إصابة قيادي بحماس أثناء محاولته وقف إطلاق النار ببرج البراجنة

الموضوع التـــالي

إصابة لاجئين فلسطينيين بدرعا وقصف المخيم بالبراميل

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …