الأخبار

كل ما تريد معرفته عن جلسات "التنويم المغناطيسي"

12 شباط / فبراير 2017. الساعة 12:15 بتوقيت القــدس.

الأخيرة » الأخيرة

تصغير الخط تكبير الخط

دبي - صفا

من المعروف أن التنويم المغناطيسي " التنويم بالإيحاء" مسموح كعلاج في مختلف دول العالم لأنه يساعد على علاج المرضى، والتوصل لكل ما لا يتحدثون عنه، وتمتد الجلسة الواحدة لساعة ولا يتذكر المريض شيئا مما حدث خلال هذه الفترة عند إفاقته، وكذلك ما قاله من أمور توجد في اللاوعي لديه.

إن هذه الطريقة سهلة وبسيطة وتكون عن طريق إعطاء المريض حقنة تجعله في حالة نصف وعي، وذلك للتعامل مع المريض لأن كل شخص يكون لديه ثلاث أقسام بداخله وهي الأنا والأنا الأعلى والهو، والتي تنعكس في الشعور واللا شعور، فيوجد أشياء لا يقولها الشخص لأنها موجودة لديه في اللاشعور وقد يكون غير مدركها ولكن عند إخضاعه للتنويم المغناطيسي يتحدث عنها دون أن يمنعه شيء بداخله.

الاكيد، أنه ليس كل المرضى يحتاجون لتنويم مغناطيسي، وإنما نوعية معينة من المرضى وهم مرضى الاضطرابات العصابية مثل الوسواس القهري والبارانويا واضطرابات الشخصية، لأنه يكون لديهم دخائل نفسية طبيعية للدفاع والمقاومة وتكون الأنا مسيطرة عليهم، فخلال الجلسة يتمكنون من الحديث وتسقط المقاومة عنهم، على خلاف مرضى الذهان الذين لا يكون لديهم أي دفاع أو أنا تقود شخصيتهم.

وتكون جلسات التنويم المغناطيسي عبارة عن كورس علاج كامل، تستخدم في العلاج المعرفي السلوكي أو التحليل النفسي وغيره من الأهداف العلاجية ونوعياتها، ولا تكون جلسة واحدة ويجب أن يوافق المريض أولا ويكون على علم بموعد جلسة التنويم المغناطيسي وله حرية الموافقة أو الرفض.

د م/أ ك

الموضوع الســـابق

طحالب تشيلي تفتك بـ 170 ألف سمكة سلمون

الموضوع التـــالي

اشترى لوحة سيارة بـ8.5 مليون $ "بدون رصيد"

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …