الأخبار

منفذ عملية "ديزنغوف"

بعد أسبوع من المطاردة..استشهاد نشأت ملحم باشتباك بوادي عارة

08 كانون ثاني / يناير 2016. الساعة 05:21 بتوقيت القــدس.

أخبار » سياسي

تصغير الخط تكبير الخط

أم الفحم - ترجمة صفا

استشهد مساء الجمعة منفذ عملية "ديزنغوف" الفدائية في "تل أبيب" أهم مدن الكيان الإسرائيلي، المقاوم نشأت ملحم برصاص الشرطة الإسرائيلية الخاصة "يمام" بعد أسبوعٍ من المطاردة.

وقالت صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية إن شرطة الاحتلال طوقت بلدة وادي عارة داخل أراضي عام 48 مسقط رأس ملحم، وهاجمت أحد المساجد هناك بعد التأكد من وجود ملحم في أروقة المسجد وقتلته على الفور.

وزعمت الصحيفة أن الشاب ملحم كان يتحصن في المسجد، وتبادل إطلاق النار مع شرطة الاحتلال، مما أدى إلى إصابته بعيارٍ ناري واستشهد على الفور.

وأشارت إلى أن الشاباك الإسرائيلي حصل على معلومة تفيد باختباء الشاب ملحم في المسجد المذكور في بلدته بوادي عارة.

يشار إلى أن ملحم قتل إسرائيليين اثنين في أحد الملاهي بعد أن أطلق النار على عددٍ من رواده وأصاب آخرين.

وكانت الشرطة اعتقلت أقاربه ووالده الأسبوع الماضي بهدف الحصول على معلومات قد ترشد إلى نجلهم الشهيد.

من جهتها ذكرت صحيفة "يديعوت احرونوت" العبرية إن ملحم كان متواجداً بإحدى المنازل بقريته عرعرة حيث فتح النار على القوة خارج المنزل فردت القوة بإطلاق النار واستشهد بالمكان.

وقالت الصحيفة إن ملحم شخص القوة الخاصة لدى اقترابها من المنزل بحي "الظهرات" بالقرية وفتح النار على القوة عبر سلاحه الرشاش من نوع "فالكون" وهو ذات السلاح الذي استخدمه في عمليته.

وجاء في بيان نشره "الشاباك" أن العملية وقعت الساعة الرابعة وعشرين دقيقة حيث عثر على الشهيد ملحم بإحدى المنازل بعد ورود معلومة إستخبارية بهذا الخصوص.

في حين نقلت الصحيفة عن محلل الشئون العسكرية "رون بن يشاي" قوله بان  ملحم تواجد بقريته منذ الجمعة الماضي حيث يشتبه بتقديم نشطاء من الحركة الإسلامية المساعدة له خلال فترة مطاردته.

وأضاف بن يشاي أنه عثر بحوزة الشهيد ملحم على هاتف نقال وأنه كان متابعاً من قبل الشاباك حيث جرى تحديد موقعه في كل مرة فتحه فيه.

#عملية ديزنغوف #ام الفحم #مقاومة #انتفاضة القدس

أ ك/ع ص/ط ع

الموضوع الســـابق

إصابة 14 شاباً برصاص الاحتلال بمواجهات بقطاع غزة

الموضوع التـــالي

الاحتلال يُسلم جثامين شهداء الخليل الأربعة

جاري تحميل الصفحة الرئيسة …
عاجل