إزالة الصورة من الطباعة

الاحتلال يقتحم منزلي شابين معتقلين في العيسوية

اقتحمت قوات الاحتلال الاسرائيلي يوم الأربعاء منزلي شابين معتقلين في قرية العيسوية شمالي شرق القدس المحتلة.

وذكر شهود عيان أن جنود الاحتلال داهموا منزلي الشابين أحمد جمال عطية وصالح داري، وفتشوهما وعبثوا بمحتوياتهما.

كما سلّم جنود الاحتلال والد الشاب عطية استدعاء للتحقيق معه في مركز شرطة المسكوبية، خلال اقتحام المنزل.

وكانت شرطة الاحتلال اعتقلت الشابين عطية وداري أمس الأول، بعد اقتحام منزلهما في قرية العيسوية.

وأوضح مراسل وكالة "صفا" إلى أن الأسيرين عطية وداري ضمن سبعة شبان اعتقلوا أمس الأول، ومثلوا أمام محكمة "الصلح" الإسرائيلية غربي القدس المحتلة، والتي قررت تمديد توقيفهم حتى يوم غد الخميس.

ووجهت شرطة الاحتلال تهمة إلقاء الحجارة والزجاجات الحارقة نحو جنود الاحتلال في العيسوية، ضد الشبان السبعة خلال الجلسة أمام المحكمة الإسرائيلية.