إزالة الصورة من الطباعة

التجمع الإعلامي الديمقراطي يستنكر استهداف الاحتلال صحفيي غزة

قال التجمع الإعلامي إن قيام جيش الاحتلال الإسرائيلي باستهداف الطواقم الصحفية العاملة في الميدان يهدف إلى تكميم الأفواه، وخاصة منهم الزملاء (سامي مصران، وصافيناز اللوح) الذين تم استهدافهم اليوم الجمعة برصاص مطاطي خلال تغطية مسيرات العودة.

وأكد التجمع الإعلامي على ضرورة وقف انتهاكات جيش الاحتلال بحق الصحفيين الفلسطينيين، داعيًا إلى تشكيل لجنة تحقيق دولية في جرائمه المتواصلة من أجل صون الحريات الإعلامية وحماية الصحفي الفلسطيني من غدر الاحتلال. 

وطالب التجمع الإعلامي المؤسسات والمنظمات الدولية بضرورة التحرك العاجل من أجل إنقاذ الصحفيين الفلسطينيين من استهداف الاحتلال المباشر تحديداً في قطاع غزة، وحث المؤسسات الإعلامية والصحافية الدولية على فضح جرائمه بحق الصحفيين.

وعبر التجمع الإعلامي عن فخره بجهود الزملاء الصحفيين الذين يواصلون تغطية الأحداث والفعاليات الوطنية رغم حالات القتل والإصابة التي يمارسها الاحتلال بحقهم.

وتمنى التجمع الإعلامي السلامة التامة للزملاء الصحفيين الذين تم استهدافهم مساء هذا اليوم على حدود غزة.