إزالة الصورة من الطباعة

وثائق سرية للغاية تركت مكشوفة في مقر جيش الاحتلال

كشف موقع "والا" العبري النقاب عن ثغرة أمنية في مقر وزارة الجيش في تل أبيب "هكرياه"، بمركز الأراضي المحتلة عام 1948.

وأشار إلى وجود وثائق مصنفة على أنها بالغة السرية في غرفة يرتادها الجنود الجدد والعائلات في المقر.

وذكر الموقع أن وثائق سرية وضعت في غرفة الإتلاف في المقر، وبقيت مكشوفة في مكان يرتاده جنود جدد وعائلات، ما عرض تلك الوثائق للتسريب.

وبين الموقع أن بعض هذه الوثائق استخبارية سرية، في حين قال الجيش إنه يحقق في الأمر.

ويعد موقع "هكرياه"، أهم قاعدة عسكرية إسرائيلية، بني عام 1987 ويضم مقرات قادة الأركان ومقرات حكومية واستخباراتية أخرى، ويقع فيه الاجتماعات الطارئة.