إزالة الصورة من الطباعة

وفاة إمام ماليزي فوق المنبر أثناء خطبة الجمعة

توفي إمام جامع في ماليزيا أثناء إلقائه خطبة الجمعة فوق المنبر، بحسب ما ذكرت وسائل إعلام ماليزية.

وبحسب وسائل إعلام، فإن الخطيب يعقوب هاشم (68عامًا)، توفي فوق منبر مسجد "البخاري" في مدينة "ألورستار" بولاية قدح شمالي غرب ماليزيا.

وذكرت أن هاشم وصل إلى المستشفى متوفيا، بعد فشل محاولات إنقاذه من قبل المصلين ابتداء، ثم رجال الإسعاف.

ونقلت صحيفة "ذا ستار" بنسختها الماليزية، عن أحد المصلين الذين تواجدوا في خطبة الجمعة، ويدعى حسن مصطفى عفيف، قوله إن أطباء من بين الحضور، حاولوا القيام بإنعاش عاجل للخطيب، إلا أن الأخير فارق الحياة.

فيما قال المسؤول عن المسجد عبد الرحمن يعقوب إن هاشم كان "رجلا لطيف الكلام ومتواضعا، إلى جانب التزامه الشديد بواجباته". 

وتابع أن يعقوب كان يشكو خلال الأيام الماضية من ارتفاع السكري لديه، والأزمات الصدرية المتكررة، وهي ما تسببت بوفاته.