إزالة الصورة من الطباعة

مؤتمر لنصرة الأسرى في بروكسل بـ 28 أبريل

أعلن رئيس دائرة شؤون المغتربين في منظمة التحرير نبيل شعث عن مؤتمر لنصرة الأسرى من المقرر أن يعقد في 28-29 من الشهر الجاري في العاصمة البلجيكية بروكسل، بحضور الجاليات الفلسطينية في أوروبا، وعدد كبير من الأحزاب الاشتراكية، وجمعيات الصداقة الفلسطينية الأوروبية.

وكشف شعث لإذاعة "صوت فلسطين" الأربعاء، عن سلسلة من التحركات في ثلاث قضايا رئيسة، هي: الأسرى، والقدس، واللاجئين، بالإضافة إلى موضوع الأرض، ستتمخض عنها خطوات عملية في الفترة القادمة بالتنسيق بين دائرة المغتربين والجاليات الفلسطينية في أوروبا.

من جهته، قال رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين إن انعقاد المؤتمر يأتي في ظل هجمة شرسة يتعرض لها الأسرى من قبل إدارة سجون الاحتلال، وأهميته تأتي لفضح الهمجية والعنصرية التي تمارس بحقهم، خصوصًا أنه يعقد في مدينة بروكسل، وهي مقر الاتحاد الأوروبي.

وأشار إلى أن إدارة السجون تحاول بالتعاون مع جهاز المخابرات الإسرائيلي العام "الشاباك" وبإشراف وتعليمات مباشرة من الحكومة الإسرائيلية فرض واقع جديد على الأسرى داخل غرفهم وأقسامهم، بهدف تشديد الخناق عليهم، وتحويل حياتهم إلى جحيم، من خلال سحب كل الإنجازات التي تحققت خلال سنوات طويلة من النضال.