إزالة الصورة من الطباعة

الحكم بالسجن 9 أشهر وغرامة مالية على الأسير بكر عرار

أصدرت محكمة عوفر العسكرية الإسرائيلية حكمًا نهائيًا بالسجن الفعلي تسعة أشهر للأسير بكر سعيد عرار(17عامًا) من سكان قرية قراوة بني زيد قضاء مدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة، إضافة إلى غرامة مالية بقيمة 2000 شيقل (الدولار=3.6 شيكل).

وأفاد مكتب إعلام الأسرى بأن مخابرات الاحتلال وجهت للأسير عرار تهمة المشاركة في المواجهات، وإلقاء حجارة على جنوده، والاتصال بعمه عبد الله عرار المبعد لقطاع غزة والمحرر في صفقة وفاء الأحرار.

وأوضح أن الأسير عرار أمضى من حكمه ثمانية أشهر حتى اليوم.

وبكر هو نجل الأسير سعيد ناصر عرار (39 عامًا) والمعتقل منذ عام 2005، ومحكوم بالسجن المؤبد إضافة إلى 20 عامًا أخرى، وكان خاض إضرابًا عن الطعام في أغسطس الماضي بسجن هداريم؛ للسماح له برؤية نجله الأسير بكر، حيث كان يرفض الاحتلال جمعه به.

وكانت قوات الاحتلال اقتحمت منزل عرار بتاريخ 4/7/2018 وفتشته بشكلٍ همجي، واعتقلت نجله الفتى بكر بعد أن اعتدت عليه بالضرب الشديد في جميع أنحاء جسده خلال اقتياده بالجيب العسكري إلى تحقيق عوفر.