إزالة الصورة من الطباعة

مباحثات بين يعلون وغانتس لتشكيل قائمة مشتركة

كشفت مصادر إعلامية عبرية النقاب الليلة الماضية عن مباحثات بين وزير الجيش الأسبق موشي يعلون وقائد أركان الجيش الأسبق بيني غانتس لتشكيل قائمة مشتركة لخوض انتخابات "الكنيست" المقررة في 9 أبريل المقبل.

وذكرت صحيفة "إسرائيل اليوم" العبرية أن المباحثات تجري في أجواء إيجابية حيث يسود الاعتقاد بأنه سيتم تشكيل حزب جديد يقوده بيني غانتس بينما سيكون يعلون الرجل الثاني في الحزب.

وبينت الصحيفة أنه سيتوجب على يعلون العمل مع مرؤوسه السابق غانتس وذلك على ضوء استطلاعات الرأي التي تمنح غانتس 15 مقعدًا حال دخل الانتخابات في الوقت الذي لم يجتز فيه يعلون نسبة الحسم.

وقالت الصحيفة إنه وفي حال أثمرت المباحثات فسيكون الحزب "أمنيًا وعسكريًا بامتياز"، كما أن توجهات غانتس تختلف عن توجهات وأفكار يعلون حيث سيتوجب عليهما مقاربة أفكارهما للحصول على حزب متجانس، والأغلب أنه سيكون حزبًا يصنف على أنه من يمين الوسط.

وكان أحدث استطلاع للرأي العام الإسرائيلي أظهر استمرار تقدم حزب الليكود بزعامة رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو، وفي المقابل تحطّم حزب العمل بشكل غير مسبوق منذ تشكيله.