إزالة الصورة من الطباعة

الرويضي يطالب بحماية دولية عاجلة للشعب الفلسطيني

قال ممثل منظمة التعاون الإسلامي لدى فلسطين السفير أحمد الرويضي إن ما تحتاجه فلسطين المحتلة الآن، أمام اعتداءات المستوطنين وجيش الاحتلال الإسرائيلي وحكومته القائمة بالاحتلال هو حماية دولية عاجلة.

وأوضح الرويضي في بيان له أن الشعب الفلسطيني بحاجة لحماية دولية عاجلة عبر تواجد قوات دولية في الأراضي الفلسطينية المُحتَلة تحمي السكان المحليين من جرائم الاحتلال، وتُخضعه للمسؤولية القانونية المترتبة عن اتفاقية جنيف الرابعة الخاصة بحماية المدنيين زمن الحرب.

وأضاف "أجرينا اتصالات عدة مع مؤسسات دولية وسفراء في البعثات الدبلوماسية المعتمدة لدى دولة فلسطين، وأكدنا أهمية التدخل الدولي لحماية الشعب الفلسطيني، وإخضاع الاحتلال وحكومته للقانون الدولي الإنساني".