إزالة الصورة من الطباعة

جيش الاحتلال عن التصعيد بغزة: هدفنا المركزي شمالاً

قال الناطق بلسان جيش الاحتلال الإسرائيلي رونين منليس تعقيبا على التصعيد الجاري في قطاع غزة إن الهدف المركزي للجيش يتمثل في محاربة التواجد الإيراني في سوريا ومنع وصول سلاح متقدم إلى حزب الله، بالإضافة لضمان أمن جنوب "إسرائيل" والضفة الغربية.

وزعم منليس خلال لقائه بالمراسلين العسكريين صباح اليوم في ضوء التصعيد الجاري أن حركة الجهاد الإسلامي قامت بإطلاق عشرات الصواريخ منذ الليلة الماضية باتجاه مستوطنات غلاف غزة بتعليمات من إيران وسوريا.

ووفق ادعائه فإن "ما حصل الليلة في القطاع موجه من دمشق وأنه يرى في النظام السوري وفيلق القدس الإيراني كمسئولين عن هذه الصواريخ".

وأضاف المتحدث العسكري الإسرائيلي أن الجيش أرسل الرسائل المطلوبة وأنه لا حصانة لأحد في القطاع أو خارجه، على حد قوله.