إزالة الصورة من الطباعة

طلاب كتلة بيرزيت يعتصمون داخل الجامعة لليوم الرابع

يواصل أبناء الكتلة الإسلامية في جامعة بيرزيت برام الله وسط الضفة الغربية المحتلة اعتصامهم داخل حرم الجامعة لليوم الرابع على التوالي، احتجاجا على سياسة الاعتقال السياسي التي تمارسها أجهزة السلطة الفلسطينية بحقهم.

وأقام المعتصمون اليوم صلاة الجمعة في حرم الجامعة، فيما يحاولون إيصال صوتهم لكافة الجهات المعنية وخاصة المؤسسات القانونية والحقوقية وإدارة الجامعة بتحمل مسؤولياتهم إزاء استمرار انتهاكات أجهزة السلطة بحقهم، وتغييبهم الدائم عن مقاعد الدراسة.

وشرعت الكتلة في اعتصامها قبل أربعة أيام عقب اشتداد وتيرة الاعتقال والملاحقة التي تعرض لها أبناؤها بعد فوزها في انتخابات مجلس الطلبة لهذا العام.

واعتقلت الأجهزة الأمنية خلال الشهر الأخير 10 من كوادر الكتلة ونشطائها على خلفية عملهم النقابي في الجامعة، وأفرجت عن 8 منهم، فيما تواصل اعتقال اثنين رغم صدور قرار من محاكم السلطة نفسها بالإفراج عنهم.