إزالة الصورة من الطباعة

لجنة المرأة بمسيرة العودة تدعو لأوسع مشاركة نسوية غدًا

دعت لجنة المرأة في الهيئة الوطنية لمسيرة العودة وكسر الحصار قطاعات المرأة المختلفة والمنظمات النسوية والكتل الطلابية والاتحادات العاملة في مجال المرأة بقطاع غزة إلى أوسع مشاركة نسوية بمخيم العودة شرق مدينة غزة.

ومن المقرر أن يجتمع الحشد النسوي غدًا الثلاثاء الساعة 5 عصرًا بمخيم العودة-ملكة-شرق غزة تحت شعار "فلسطينيات نحو العودة وكسر الحصار"

وقالت رئيس اللجنة اكتمال حمد إن الحشد النسوي يأتي تأكيدًا على استمرار مسيرات العودة، وتوجه رسائل قوية بأن شعبنا الفلسطيني بكافة قطاعاته وفي الطليعة منه المرأة الفلسطينية مستمرون جميعًا في مسيرات العودة حتى تحقيق أهدافها وفي مواجهة مشاريع التصفية.

وطالبت حمد أبناء شعبنا في الضفة والداخل الفلسطيني المحتل وفي الشتات إلى تنظيم فعاليات مماثلة تزامناً مع الفعالية الكبرى غدّا الثلاثاء في قطاع غزة؛ موجهةً التحية إلى التحركات والفعاليات والأنشطة النسوية الواسعة المساندة لشعبنا.

وأكدت أن هذه الفعالية تأتي دعماً للمرأة الصامدة غم الحصار والتي تعيش المعاناة بسبب الاحتلال في القطاع، مشيرةً إلى أنها ستحمل رسائل واضحة بأنه لا أحد يستطيع أن يتجاهل حقوقنا وثوابتنا ومطالب شعبنا العادلة وعلى رأسها حق العودة وكسر الحصار.

 وأضافت "يجب أن نمتلك الحرية الكاملة في التحرك والسفر والتبادل التجاري في العالم الخارجي دون قيود، ونجدد رفضنا لكل مشاريع التصفية للقضية الوطنية".

وشددت حمد في رسالة وجّهتها للشعب الفلسطيني "أننا لسنا وحدنا في هذه المعركة البطولية؛ بل يشاركنا فيها فعاليات نسوية تضامنية في مارون الراس وفي بيروت بلبنان وحيفا الأحرار، والعديد من العواصم العربية والأجنبية".

وختمت حديثها "موعدنا غدًا في صورة من الصمود والوحدة التي يجسدها عطاء المرأة، وتضحياتها في مواجهة الحصار وحماية حق شعبنا في العودة إلى الديار".