إزالة الصورة من الطباعة

التعليم: إصابة 84 طالبًا مدرسيًا بنيران الاحتلال على حدود غزة

قالت وزارة التربية والتعليم العالي إن 84 طالبا مدرسياً أصيبوا بنيران قوات الاحتلال الإسرائيلي، التي تستخدم الأسلحة المحرمة والرصاص الحي في مواجهة مسيرات العودة السلمية على حدود غزة.

وأوضحت الوزارة في بيان الثلاثاء أنه بعد مرور أكثر من 3 أسابيع من مسيرات العودة فإنه سُجل إصابة 84 طالبا مدرسياً من بينهم 7 إصابات خطيرة و57 متوسطة و20 طفيفة.

وأضافت أنه من خلال الفحص لنوعية الإصابات اتضح أن الاحتلال استخدم أنواعاً من الذخيرة الحية المتفجرة وقنابل الغاز السامة، وتركزت الإصابات في الرقبة والأطراف العلوية والصدر والبطن والحوض إلى جانب تعرض العديد من الأطفال الطلبة لكسور في الأطراف.

وشددت الوزارة على أن هذا الحجم من الإصابات يثبت أن قوات الاحتلال المنتشرة على حدود غزة تقوم بشكل متعمد باستهداف الأطفال في انتهاك صارخ للقانون الدولي وحقوق الإنسان.

وكانت وزارة التربية والتعليم العالي شرعت بتنفيذ خطة متكاملة لرعاية الطلبة الجرحى من النواحي الصحية والإرشادية والأكاديمية، وتصميم برنامج محوسب تُغذيه المدارس بشكل مستمر لوضع الوزارة في ضوء المستجدات التي تتعلق بأوضاع الطلبة.

واستنكر وكيل وزارة التربية والتعليم العالي زياد ثابت الانتهاكات الإسرائيلية بحق الأطفال والطلبة واستهدافهم بشكل مباشر، داعياً المجتمع الدولي ومؤسسات حقوق الإنسان إلى التدخل وحماية أطفال وطلبة فلسطين.

وأوضح ثابت أن الوزارة تقف عند مسؤولياتها من حيث رعاية الطلبة الجرحى وتقديم الرعاية الأكاديمية لهم من خلال متابعة الدروس معهم واستكمال ما فاتهم، كما ستعمل على تقديم الدعم النفسي والإرشادي لهم إضافة إلى تقديم الخدمات الصحية الملائمة.