إزالة الصورة من الطباعة

حماس تدين اشتباكات شاتيلا وتجتمع بالفصائل لبحث تطوراتها

دانت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) الاشتباكات التي جرت بمخيم شاتيلا للاجئين الفلسطينيين في العاصمة اللبنانية بيروت، وأسفرت عن مقتل شاب وإصابة آخرين مساء أمس الأربعاء.

وقال المسؤول السياسي في حماس ببيروت "أبو خليل قاسم" في بيان وصل "صفا" نسخة عنه اليوم الخميس إن الفصائل الفلسطينية عقدت اجتماعًا عاجلًا في مقر حركته في مخيم شاتيلا لبحث تطورات الإشكال الذي وقع وسبل حله.

وأشار إلى أنه وعقب انتهاء الاجتماع أصدرت بيانًا مشتركًا أكدت فيه على تشكيل لجنة تحقيق من الفصائل والفعاليات للبحث في خلفية الحادث، على أن يتم تسليم المتورطين إلى الجهات الأمنية المختصة.

كما أكدت في بيانها على تسيير قوة أمنية من كافة الفصائل باستثناء الفصيلين المشاركين في إشكال أمس.

وتمنت الفصائل على الجميع ضرورة العمل على حماية المخيم ومحاسبة كل فصيل لكادره المسيء، حسب وصف البيان.

وقتل شخص وأصيب عدد آخر جراء اشتباكات عنيفة اندلعت بين حركة "فتح الانتفاضة" و"قوات الصاعقة" في مخيم شاتيلا للاجئين الفلسطينيين في لبنان.

وأفادت الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام بأن القتيل شقيق مسؤول مكتب فتح الانتفاضة، مضيفة أنه جرى نقل بعض الجرحى إلى مستشفى "حيفا"، وبعضهم الآخر ممن لم تصدر بحقهم مذكرات عدلية إلى مستشفى "المقاصد".

وأشارت في وقت لاحق، إلى أن حالة من الهدوء عادت لتسود المخيم بعد الاشتباكات.