إزالة الصورة من الطباعة

دراسة: 56 أسيرة فلسطينية بسجون الاحتلال

أفادت دراسة توثيقية أصدرتها جمعية نساء من أجل فلسطين بالتزامن مع ذكرى يوم المرأة العالمي أن 56 أسيرة فلسطينية يقبعن في سجون الاحتلال الاسرائيلي.

واستعرضت الدراسة التي أعدتها الباحثة إيمان أبو الخير انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي ضد المرأة الفلسطينية متجاهلاً القانون الدولي الإنساني وكافة مواثيق حقوق الإنسان التي كفلت حقوق المرأة في حالات السلم أو الحرب، مثل الاعلان العالمي لحقوق الإنسان لعام 1948، واتفاقية جنيف الرابعة لعام 1949، واتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة "سيداو" وغيرها.

وتناولت الدراسة عدة جوانب منها: انتهاك الحق في الحياة، واستهداف المرأة الفلسطينية بالقتل والاصابة المباشرة، وأوجه معاناة الأسيرات في سجون الاحتلال: كاعتقال الفتيات القاصرات والاعتقال الإداري والإهمال الطبي بحق الأسيرات.

وتطرقت الدراسة إلى بطش الاحتلال وانتهاكه لحقوق المرأة من خلال استغلال معابر الاحتلال كمصائد للاعتقال، بالإضافة إلى هدم البيوت وتشريد الفلسطينيات من منازلهن.

وبحسب الدراسة، فإن عدد الأسيرات القابعات في سجون الاحتلال حتى 24 يناير 2018 بلغ (56) أسيرة توزعن في سجني الدامون وهشارون، كما تم رصد (23) حالة اعتقال على حاجز بيت حانون/ ايرز منذ بداية عام 2017، منهن (5) حالات اعتقال لنساء.

وأشارت إلى أن محاكم الاحتلال أصدرت 19 قراراً إدارياً ضد نساء فلسطينيات، اتهمن جميعاً بالتحريض على الفيسبوك، ولا تزال خمسة منهن تحت هذا القانون الجائر.

كما رصدت الدراسة (23) حالة اعتقال لقاصرات خلال العام 2017.