إزالة الصورة من الطباعة

الطيبة: إمهال لجنة التخطيط للرد على تجميد أوامر هدم

أمهلت محكمة الصلح الإسرائيلية في نتانيا ما تسمى باللجنة اللوائية للتخطيط والبناء مدة 14 يومًا، للرد على طلب تجميد أوامر هدم لعدد من المنازل الفلسطينية في المنطقة الغربية لمدينة الطيبة بالداخل المحتل.

وطالب أصحاب المنازل من المحكمة منحهم تراخيص بناء للمنازل التي بنيت قبل أكثر من عشرة أعوام، إلا أن المحكمة رفضت كافة الخرائط التي قدمت لها، بذريعة أن المنطقة وفق التخطيط، معرفة كوادٍ ومحيطه.

وتقع المنازل في منطقة نفوذ مدينة الطيبة في المنطقة الغربية للمدينة، يقطنها عشرات من السكان من مدينة قلنسوة والطيبة.

ولا يزال يعيش سكان المنازل صراعًا مع السلطات الإسرائيلية في هده الأزمة التي استنزفت أموالهم وجهدهم، وترفض منحهم التراخيص اللازمة، في الوقت الذي تمنح فيه تراخيص لمكبات النفايات المجاورة.

يُشار إلى أنه في بداية عام 2016، هدمت سلطات الاحتلال منزل المواطن إبراهيم زبارقة الواقع في نفس المنطقة بذريعة البناء غير المرخص.