إزالة الصورة من الطباعة

مندلبليت سيحسم مستقبل نتنياهو السياسي

من المقرر أن يحسم المستشار القضائي للحكومة الإسرائيلية أفيحاي مندلبليت خلال الأيام المقبلة المستقبل السياسي لرئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو حال صادق على تقديم لائحة اتهام بحقه في تهم متعلقة بالفساد.

وذكرت صحيفة "إسرائيل اليوم" العبرية أن "الشرطة ستحول توصياتها إلى نيابة تل أبيب وبعدها سُتعد لائحة اتهام بناءً على التهم، ثم تقدم لائحة الاتهام لمدعي عام الكيان الإسرائيلي شاي نيتسان، والمستشار مندلبليت".

وذكرت أن المسألة ستستغرق عدة أشهر، إذ سيصل الملف مكتب "مندلبليت" خلال الأشهر القادمة وليس قبل شهر أيلول القادم، وحال وجود نية لتقديم لائحة فقد تقدم خلال سنة من الآن".

وبينت أن "قرار تقديم لائحة الاتهام النهائي سيكون بيد مندلبليت، وفي حال صادق على ذلك فيكون مستقبل نتنياهو السياسي قد حسم أمره، فلم يسبق أن استمر رئيس وزراء بأداء مهام منصبه بعد تقديم لائحة اتهام، وهي حالة انطبقت على رئيس الوزراء السابق ايهود أولمرت قبل سنوات وانتهت القضية بالسجن الفعلي".

وتتهم الشرطة الإسرائيلية نتنياهو بالحصول على رشاوي من أحد أصدقائه بمبلغ 750 ألف شيقل على شكل هدايا عينية ونقدية، إلا أنه "يقول إنها هدايا بين أصدقاء ولا تشكل مخالفة للقانون في الوقت الذي قالت فيه الشرطة إن الهدايا تكون متبادلة بالعادة وليست من طرف واحد كما هو الحال هنا".

أما الاتهام الآخر، فهو متعلق بمؤامرة نسجها مع مسئول صحيفة "يديعوت أحرونوت" المدعو نوني موزيس إذ خططا لإسقاط صحيفة "إسرائيل اليوم" العبرية عبر إلغاء بيعها المجاني للجمهور وكذلك نشر مقالات بالصحيفة تخدم الأجندة السياسية والاجتماعية والاقتصادية لنتنياهو.

بدوره، نفى نتنياهو التهم جملة وتفصيلًا، واتهم الشرطة والإعلام بشن حملة عدوانية ضده وضد عائلته.

وتعهد نتنياهو في مؤتمر مقتضب عقده الليلة الماضية بمواصلة مهام منصبه إلى نهايتها والترشح إلى ولاية جديدة.