إزالة الصورة من الطباعة

استجواب أحد مديري حملة ترمب

قالت مصادر أميركية إن المستشار الخاص روبرت مولر استجوب سام كلوفيس أحد مديري حملة الرئيس دونالد ترمب الانتخابية، وذلك في إطار التحقيقات الموسعة حول تدخل روسيا في انتخابات الرئاسة أواخر العام الماضي.

ونقلت وكالة رويترز عن تلك المصادر أن استجواب كلوفيس يستهدف تحديد ما إذا كان ترمب أو كبار مساعديه على علم بحجم اتصالات فريق الحملة بموسكو. ويأتي هذا بعد فترة من الكشف عن اتهامات جنائية لثلاثة من مسؤولي حملة ترمب السابقين.

وكان كلوفيس قد أدلى بشهادته في أكتوبر/تشرين الأول الماضي أمام هيئة محلّـفين في التحقيق الذي يجريه مولر، كما أنه يتعاون مع لجنة المخابرات بمجلس الشيوخ التي تحقق في هذه القضايا.

وينكر ترمب أي تواطؤ بين فريق حملته الانتخابية وبين الروس لترجيح كفته على منافسته الديمقراطية هيلاري كلينتون بانتخابات نوفمبر/تشرين الثاني 2016، كما أن موسكو تنفي أي تدخل من جهتها لصالح ترمب، وتصف ما تردد بهذا الشأن بأنها مزاعم ملفقة.

وخلال الشهور الماضية، تم الكشف عن اتصالات بين مساعدين لترمب ومسؤولين روس سبقت انتخابات الرئاسة، وتسبب ذلك في استقالة عدة أعضاء بالإدارة الجمهورية الحالية.