إزالة الصورة من الطباعة

"الخارجية": العقوبات ضد قرى القدس مخالفة للقانون الدولي

دانت وزارة الخارجية والمغتربين برام الله العقوبات الجماعية والإجراءات الإسرائيلية التعسفية والقمعية التي تمارسها ضد 16 قرية فلسطينية في شمال غرب القدس المحتلة لليوم الثالث على التوالي.

وقال بيان للوزارة الخميس إن العقوبات شملت جميع مناحي حياة المواطنين في تلك القرى بما في ذلك إغلاق أكثر من 50 مدرسة، وحرمان المواطنين من الخبز والدواء وحليب الأطفال، وسط إغلاق محكم للمنطقة بأكملها، وفصل الأحياء بعضها عن بعض داخل كل قرية خاصةً قرية بيت سوريك.

وأكد البيان أن الإجراءات الإحتلالية ضد أبناء شعبنا في قرى شمال غرب القدس تعتبر عقوبات جماعية مخالفة للقانون الدولي، وتُشكل انتهاكًا صارخاً لمبادئ حقوق الإنسان.

 وحملة الوزارة الحكومة الإسرائيلية المسؤولية عن تلك العقوبات الجماعية وتداعياتها الخطيرة على الأوضاع برمتها، داعية المجتمع الدولي لسرعة التحرك والضغط على سلطات الاحتلال لرفع الحصار والإغلاق فوراً.