إزالة الصورة من الطباعة

محكمة الاحتلال ترجئ النظر بملف اعتقال القيادي العمري

أجلت محكمة الصلح الاسرائيلي في مدينة الناصرة الخميس، النظر في ملف اعتقال عضو لجنة الحريات بالداخل الفلسطيني المحتل فراس العمري، إلى الأحد القادم.

وكان من المقرر أن تناقش المحكمة طلبات تمديد الاعتقال المتكررة من قبل النيابة العامة في الملف، وتم إمهال النيابة إلى اليوم الخميس لتقديم لائحة اتهام أو بحث إمكانية اطلاق سراح عمري.

وفي حديث لـ "ديلي 48" قال شقيق العمري، زاهر عمري، إن النيابة العامة لم تقدم اليوم لائحة اتهام ضد شقيقه، وبالتالي طلبت المحكمة أن يتم هذا الأمر حتى الأحد القادم (16/4/2017) وإلا حينها سيتم الافراج عن المعتقل.

وأضاف أن شقيقه يتمتع بمعنويات عالية جدًا، بحسب ما افاد محاميه، مشيرًا إلى اعتقاله يندرج في إطار الملاحقات السياسية للعديد من النشطاء وقيادات الداخل الفلسطيني، وقال معقبًا "يا جيل ما يهزك ريح".