إزالة الصورة من الطباعة

العثور على جثة عامل فُقد بنفق تجاري برفح

عثر عمال فلسطينيون وفرق انقاذ، صباح الأحد، على جثة عامل فقدت آثاره، قبل نحو أسبوع داخل نفق تجاري برفح جنوب قطاع غزة على الحدود الفلسطينية المصرية.

وأفاد مراسل وكالة (صفا) أن فرق إنقاذ عثرث على جثمان العامل مؤمن أبو حامد، من سكان بلدة بني سهيلا شرقي محافظة خان يونس جنوب القطاع، بعدما فقدت أثاره بانهيار نفق تجاري غمرته المياه، أسفل الحدود الفلسطينية المصرية، فيما لا تزال الجهود قائمة لانتشاله.

يشار إلى أن نفق انهار أسفل الحدود الفلسطينية المصرية الأسبوع الماضي، كان بداخله 13 عاملًا، تم انتشال 12 منهم بحالة جيدة، فيما بقي أبو حامد مفقودًا، حتى تم العثور عليه صباحًا.

وكانت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" نعت "شهيد لقمة العيش" أبو حامد "الذي قضى نحبه إثر إغراق السلطات المصرية له بالمياه العادمة، أثناء بحثه عن لقمة عيشه على حدود القطاع الجنوبية، في ظل الحصار الخانق الذي يتعرض له سكان قطاع غزة".

وأكدت أنه لا يوجد أي مبرر لاستخدام مثل هذه الأساليب الخطيرة في التعامل مع سكان القطاع المحاصرين، داعية السلطات المصرية إلى فتح معبر رفح بشكل مستمر ودائم لإنهاء معاناة غزة وأهلها.